دخل المواطن الألماني يرتفع في بعض الولايات على حساب الأخرى

0 759

دخل المواطن الألماني يرتفع في بعض الولايات على حساب الأخرى

يتفاوت دخل الأشخاص في ألمانيا إلى حد كبير، حسب مكان الإقامة. حيث كشفت دراسة حديثة أنّ الاختلافات الإقليمية كبيرة بين دخل الأشخاص في ألمانيا.

ويعد الجنوب الألماني أغنى من الشمال ، بينما يعد الغرب أغنى من الشرق.
و وجدت الدراسة التي أجراها معهد العلوم الاقتصادية والاجتماعية (WSI) لصالح مؤسسة Hans-Böckler، أنّ هذه الفروق في الدخل بين الأقاليم الألمانية لا تزال واضحة في الجمهورية الفيدرالية.

واعتمدت الدراسة على أحدث البيانات من عام 2019، وتم إيجاد أنّ متوسط دخل الأشخاص في بعض أفقر المناطق الألمانية هو أقل من نصف متوسط ​​الدخل المتاح لأولئك الذين يعيشون في أغنى مناطق البلاد.

ويقصد بالدخل المتاح، متوسط ​​الدخل الأساسي للفرد من العمل ، يزال منه ضرائب الضمان الاجتماعي وضرائب الدخل وضرائب الثروة وضرائب أخرى.
بالإضافة إلى المزايا الاجتماعية والمصروفات القياسية الأخرى مثل التأمين على السيارات والتأمين ضد المسؤولية.

و تصدرت مدينة هايلبرون الألمانية في ولاية بادن فورتمبيرغ الجنوبية الغربية القائمة، وذلك بمتوسط ​​دخل متاح قدره 42.275 لكل مقيم.
بينما احتلت مدينة شتارنبرج في ولاية بافاريا الجنوبية المرتبة الثانية بدخل يقدر بحوالي 38.509.
وفي المرتبة الثالثة، كانت مدينة غيلسنكيرشن ودويسبورغ في شمال الراين – وستفاليا بما يقرب من نصف الدخل المتاح مع 17.015 و 17.741 يورو على التوالي.

وتعد مناطق ألمانيا الغربية ، أفضل من حيث الدخل ، ولا يزال هناك انقسام واضح بين الولايات الشرقية والغربية ، مع انخفاض الدخل المتاح بشكل عام في ألمانيا الشرقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد